اخبار

منبر البطانة الحر يصدر بيان حول زيارة وفد الشرق لدولة إريتريا

متابعات/ الرائد نت

تابع مواطني شرق السودان والشعب السوداني عامة ما تم اليوم من تجاذب سببه الدعوة التي قدمها الرئيس الاريتري اسياس افورقي لمكونات أهلية وسياسية بشرق السودان لزيارة اسمرا لبحث قضايا الشرق المصيرية ، وقد تم ذلك دون اخطار الحكومة ولا التنسيق معها ما جعل السلطات تعيد الوفد إلى داخل السودان بعد عبوره إلى داخل إريتريا.
عليه يؤكد منبر البطانة الحر على حرمة سيادة الوطن واستقلال قراره ووحدة ترابه ونسيجه المجتمعي ، كما يدين محاولات إريتريا التدخل في الشأن الوطني ، كما اننا نعتبر أن دعوة افورقي لمكونات الشرق لم تراعِ سيادة البلاد ولا العرف الدبلوماسي المتبع ولم تتم عبر القنوات الرسمية ، وبهذا فان إريتريا تريد فرض نفسها وسيطا بلا اذن من سلطات الدولة وتسعى لإعادة ترتيب المشهد في الإقليم الشرقي بما يضع مصلحتها فوق مصلحة السودان .
اننا نقف مع مطالب شعب البطانة العادلة ، ومطالب أهل السودان كافة ، ونثق أن تلك المطالب لا يمكن أن تتحقق بالإستنصار بالخارج الذي لن يكون حريصا على حقوقنا أكثر من أنفسنا ،
كما ندعو المكونات الأهلية والمنظومات المجتمعية بالنأي عن إقحام المجتمع الدولي والإقليمي ودول الجوار في القضايا الوطنية المصيرية ونحذر من تكرار ما يمس السيادة الوطنية ويلبي مطالب الاستقطاب الإقليمي ، ونناشد مواطني شرق السودان الشرفاء بالوقوف ضد هذا المخطط عبر وقفه شعبية حاسمة تجاه هذا التدخل .
اننا في منبر البطانة الحر نحذر الجميع من التلاعب بقضية شرق السودان وجعلها مطية للتكسب السياسي والارتزاق والتآمر ، ونلفت نظر الحكومة إلى أن قضية الشرق لن تحل بمعزل عن إرادتنا لأننا جزء أصيل من شرق السودان ولا نسمح لأي جهة بفرض حل لا يرضي جميع الأطراف الشريكة.

نقلا عن إعلام منبر البطانة الحر

Powered by WPeMatico

اخبار السودان اليوم

اخبار السودان اليوم لحظة بلحظة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى